تعليمات خطوة بخطوة وارشادات ونصائح وطرق حول كيف تعمل اي شيء ببساطة

تعليمات زراعة نباتات الظل في المنزل والعناية

كيفية تزيين منزلك بنباتات لا تحتاج إلى الشمس

هناك بعض التعليمات التي يمكنك اتباعها قبل زراعة نباتات الظل ، فنباتات الظل هي أفضل زينة طبيعة يمكن إضافتها لمنزلك وهي فقط تحتاج لقليل من العناية.

0 379

تعد زراعة نباتات الظل خلاً للكثيرين للحصول على مجموعة مميزة من النباتات داخل المنزل، وذلك في حالة عدم وجود حديقة منزلية أو شرفة أو حتى لمجرد حب وجود النباتات داخل المنزل، لا تحتاج نباتات الظل إلى أشعة الشمس، أو تحتاج إليها بدرجة أقل من النباتات العادية، في السطور التالية نتعرف على كل ما يحص زراعة نباتات الظل.

ماذا تحتاج لتنفيذ هذه التعليمات؟

  • إحضار مزهرية مناسبة أو إناء فخاري.
  • توفير تربة رملية لملئ إناء الزراعة به
  • إحضار سماد عضوي
  • تحضير إطار دعم مناسب إذا كنت سوف تتجه إلى زراعة نباتات الظل المتسلقة، وذلك يمكن تحضيره من خلال الخشب أو الأسلاك ويمكن تشكله أيضا بالشكل المناسب لك وسوف تقوم النباتات باتخاذ ذاك الشكل.
  • بذور أو جذع النبات الذي ترغب بزراعته.
  • إناء به ماء يتم الاحتفاظ به دائما بجان إناء الزرع، حيث أن زراعة نباتات الظل تحتاج للكثير من الماء والتغذية.

- إعلانات -

ما هو نبات الظل؟

زراعة نباتات الظل ما هو نبات الظل؟

إن لنباتات الظل فوائد كثر حيث أنه يتم زراعة نباتات الظل للحصول على المحاصيل المختلفة مثل (القهوة والفانيلا) ، وهو أيضا النبات الذي يتمكن من النمو بشكل طبيعي في الموائل المظللة والمناطق الداخلية حيث أن هذا النبات يتلقى كثافة قليلة من الشمس مقارنة بالنباتات الأخرى التي تنمو في الشمس بشكل عادي، وبالتالي يمكنك زراعة نباتات الظل بداخل المنزل واستخدامه للزينة الداخلية في الأماكن المظللة والمغلقة، كما أن زراعة نباتات الظل تقوم بتنقية الهواء وإضافة السحر للمكان.

أنواع نباتات الظل: ما هي؟

زراعة نباتات الظل أنواع نباتات الظل: ما هي؟

زراعة نباتات الظل هواية محببة وبالتالي يجب أولا التعرف على أنواع نباتات الظل التي يمكن التعامل معها، يوجد نوعان من نباتات الظل، حيث يوجد نبات الظل الكلي وهناك أيضا نبات الظل الجزئي. أولا بالنسبة لنباتات الظل الجزئي، غالبا ما تستخدم هذه المصطلحات بالتبادل لتعني 3-6 ساعات من التعرض لأشعة الشمس كل يوم، ويفضل أن يكون في ساعات برودة من الصباح وبعد الظهر في وقت مبكر، ولكن بالنسبة لتلك الفئة من النباتات فهناك بعض الفروق حيث أن هناك بعض النباتات التي تسمى نباتات شمس جزئية، وتلك النوعية يتم التركيز بشكل أكبر على استلامه على الأقل متطلبات الحد الأدنى من أشعة الشمس ولكن على العكس من النباتات الأخرى التي تحتاج إلى كم كبير من إضاءة الشمس، حيث نجد أن الأخيرة تحتاج إلى التعرض للشمس يوميا ولمدة اليوم كامل ولكن نباتات الشمس الجزئية لا تحتاج لأكثر من عدة ساعات في الشمس بين الفينة والأخرى وبالتالي فإننا نجد تلك المجموعة من النباتات تحتاج للحماية من أشعة الشمس وقت الذروة، حيث أن أفضل مكان لإنبات تلك المجموعة أن تكون بجانب الأشجار الكبار وفي ظلهم. وتشمل النباتات الظل الجزئي: الامباتينز ومعظم البيغونياس.

نجد أيضا أن أشعة الشمس المرقطة تشبه الظل الجزئي. وبأشعة الشمس المرقطة نعني أشعة الشمس التي تشق طريقها من خلال فروع الأشجار والشبابيك.

ثانيا هناك مجموعة نباتات الظل الكامل، الظل الكامل لا يعني غياب وجود الشمس بشكل تام. ليس هناك العديد من النباتات، بخلاف الفطر، التي تتمكن من البقاء على قيد الحياة في الظلام الشديد ولكن تتمكن النباتات كاملة الظل من البقاء على قيد الحياة على أقل من 3 ساعات من التعرض لأشعة الشمس المباشرة كل يوم، مع ضوء الشمس المصفى خلال بقية اليوم. من الأمثلة على تلك المجموعة من النباتات الهوستا، الأستيلب، و الهيوشيرا.

أسماء نباتات الظل

زراعة نباتات الظل أسماء نباتات الظل

هناك عدة نباتات مشهورة متميزة بحبها للظل يمكن زراعتها في المنزل والاعتناء بها من خلال أقل مجهود ممكن. أولا نبات السرخس، إذا كنت ترغب في زراعة نباتات الظل سوف تجد أن السرخس نبات يعطيك جو الغابات المطيرة في الحديقة أو الشرفة، ويتميز نبات السرخس بكثافة الأوراق وتدرج ألوانها الزاهية حتى تصل للأخضر الداكن. السرخس يتمكن من النمو فوق الجدران والصخور والصخور الطباشيرية بشكل خاص. السرخس من النباتات التي تحتاج لكمية مياه وفيرة خاصة في الفترة الأولى وحتى تتثبت جذورها وأيضا يجب أن تتم زراعتها بمنأى عن رياح الشتاء القوية. ثانيا هناك نبات الزهور المعورة، زراعة نباتات الظل لا تنحصر فقط في النباتات ذات الأوراق الشجرية الكثيفة ولكن حين تفكر في زراعة نباتات الظل في المنزل يجب أن تعلم أن هناك نباتات ظل ذات زهور مبهرجة الألوان تنمو أفضل في ظروف ظليلة، وتقوم بإعطاء المناطق المظلمة القليل من الألوان الزاهية. وهناك نبات الهيدرا وهو من النباتات ذات الأوراق العريضة والناعمة ويوجد الكروتون و يتميز بالأوراق التي تدرج ألوانها بين الأخضر الداكن والأحمر والأصفر، وادا كنت تبحث عن زراعة نباتات الظل التي تتميز بالألوان الزاهية فهناك نبات الايفوربيا ويتميز بالأوراق الطويلة ذات اللون الأخضر الداكن ولكنه الأفضل حيث ينتج زهور حمراء اللون تتميز بأوراقها الصغيرة، وهناك الورد الجوري، الذي يتمتع بالزهور ذات الشكل الخلاب واللون المتميز الذي يشبه الشمس في تدرجه بين الأصفر والبرتقالي. أما عن أشهر نباتات الظل التي نجدها تستخدم كثيرا حولنا للزينة حتى بدون أن نلاحظ نبات الخنشار، أوراقه كثيفة للغاية وتتمتع باللون الأخضر اللامع، وهناك نبات الهيبسكس أو ما يعرف بالكركديه وهو نبات زهري الذي يتمكن من النمو في الشتاء ومع القليل من الإضاءة. أخيرا نت نباتات الظل الفيتونيا، يستطيع النمو في الجو البارد والمعتدل ويحب الري بغزارة في فترة الصيف ولكن لا يحتاج المياه بنفس الكم خلال فترة الشتاء، وهناك ذلك نبات ورقي يسمى بالقفص الصدري وذلك لأن أوراقه ذات ترتيب يعطي طابع أنهم منغلقين مع وجود بعض الفراغات في النصف مثل القفص الصدر

نباتات الظل المتسلقة

زراعة نباتات الظل نباتات الظل المتسلقة

زراعة نباتات الظل المتسلقة قد تأخذ القليل من الرعاية للحصول على النتيجة المرجوة. العديد من النباتات المتسلقة هم في الواقع عشاق للظل في بيئتهم الطبيعية وهي من أكثر أنواع النباتات التي تضفي مظهرا جماليا. زهر العسل كونها واحدة من المتسلقين في الغابات الكثيفة، وذلك بطبيعة الحال سوف يناسب المنزل في الظل. ومن أجل زراعة نباتات الظل المتسلقة سوف تحتاج إما إلى إطار ما والذي يمكن تكوينه من خلال الأسلاك، أو شكل من أشكال الدعم حيث أن تلك النباتات تتسلق بحكم التواء جذوعه المستديرة وفروعه في حالتها البرية حول السلك أو الإطار الخشبي الذي تم توفيره كنوع من الدعم لها. ولهذا السبب فإنهم أكثر ملاءمة لمناطق الأسوار والشرفات بدلا من الجدران – ما لم يكن بالإمكان توفير إطار مناسب. ومن النباتات المتسلقة نبات الياسمين النرماندي حيث أنها افضل نباتات الظل تسلقا للجدران و أنها مزهرة بشكل كبير وتعطي إحساسا رائعا ولكنها لا تنمو في الظل التام وأنه من الأفضل أن تـتمتع ببعض من أشعة الشمس يوميا. وأن أفضل أنواع الياسمين هو الياسمين الأرمندي لأنه متسلق قوي و جذاب خاصة مع زهوره البيضاء الخلابة التي تضفي سحرا على المكان.

خضروات تنمو في الظل

زراعة نباتات الظل خضروات تنمو في الظل

في حين أن الطماطم محبة للحرارة والبطيخ والفلفل يفضلون النمو في أشعة الشمس بقدر ما يمكن الحصول عليها، ولكن على الصعيد الآخر هناك بعض المحاصيل تذبل وتموت في درجة الحرارة العالية. هناك الكثير من الخضروات التي تنمو في الظل ، أو مع ما لا يزيد عن 3-6 ساعات من ضوء الشمس يوميا.

تنمو الخضراوات الجذرية مثل البنجر والجزر والبطاطس في مناطق مظللة جزئيا ذات أشعة الشمس المقطرة أو البسيطة، ولكنها تتمكن من العيش مع الحصول على نصف يوم على الأقل من أشعة الشمس وبعض الظلال الجزئية كذلك هناك الخضراوات الورقية، كما الشارد والسبانخ، وتلك من الخضروات التي تتألق في الظل، في الواقع، إن الحفاظ على هذه النباتات في الظل في خلال المواسم المختلفة مع ارتفاع درجات الحرارة سوف تساعدهم على البقاء لفترة أطول. و يمكنك أن تقوم بزرع هذه المحاصيل في العديد من المناطق على أن تكون مظللة بشكل معتدل خلال جزء من اليوم أو تحصل على ضوء الشمس المصفى أو المرقط طوال اليوم، وهناك أنواع عديدة من الخضراوات التي تنمو في المناطق الظليلة مثل الجزر، الجرجير، نبات الهليون، البنجر، السبانخ، البطاطس، الخس، الكرنب، والبازيلاء.

هل لديك مساحة مظللة في الحديقة؟ هل تعتقد أنك لا تستطيع أن تزرع فيها أي شيئ ؟. فأنت مخطئ، هناك العديد من الخضراوات التي يمكن أن تقوم بزراعتها ومن السهل زراعتها وكذلك حيث أنها لا تحتاج إلي الشمس لكي تنمو أو لضوء خافت من الشمس، هيا قم الآن و أزرع حديقتك لكي تستفيد منها و أيضا يمكن أن تزرع الزهور الخلابة التي تجذب العيون.

طرق زراعة نباتات الظل

زراعة نباتات الظل طرق زراعة نباتات الظل

الحدائق في المناطق المشمسة لا تختلف صعوبة عن الحدائق في الظل ولكن زراعة نباتات الظل تتطلب المزيد من الاهتمام في اختيار النباتات والكثير من الخيال والإبداع في اختيار أماكن وضع النباتات و إن كنت قد فهمت مستويات الظل المختلفة ، أي الفرق بين زراعة نباتات الظل في مناطق الظل الجزئي و الظل الكلي سوف تساعدك في اختيار المكان المناسب وبالتالي يجب عليك اختيار النباتات التي تتوافق مع هذه المتطلبات حيث أن هناك بعض النباتات التي يمكن أن تقوم بزراعتها في داخل المنزل ولكن على صعيد آخر هناك نباتات يجب أن تحصل على بعض من أشعة الشمس أكثر من البعض الآخر فبالتالي يتم أختيار أماكن تتعرض للشمس حيث يتم زراعة نباتات الظل الجزئي بداخل الشرفات مثلا، عكس نباتات الظل الكلي التي يمكن زراعتها بداخل المنزل حيث تحتاج لكمية قليلة من الضوء وبالتالي يكفيها بعض طفيف من أشعة الشمس التي تملأ المنزل نهارا.

ثانيا، من أجل زراعة نباتات الظل القوية يجب عليك الاهتمام بالأساس وهو التربة، البدء بتربة خصبة غنية بالمواد المغذية للنبات والسماد خاصة السماد العضوي وممن ثم يجب عليك حفر التربة بمستوى مناسب لإضافة السماد بها حيث أن الحفر يتم إلى عمق لا يقل عن ستة انشات في المتوسط حتى تتمكن من إضافة الكمية المناسبة للسماد حتى تنمو جذور النبات بشكل قوي وثابت ولكن يجب أن تتجنب حفر التربة وهي مبتلة بالماء حتى لا تضغط. وهناك اختبار للتربة يمكنك أن تقوم به لمعرفة إن كانت مناسبة أم لا، قم بأخذ حفنة من التربة بعد حفرها على عمق ثلاثة انشات ثم قم بفركها بيديك ومن ثم إلقيها فوق أرض صلبة أو صخرية، إذا وجدتها على شكل كرات صغيرة فتلك التربة ما زالت مبتلة ولا يمكنك البدء بالزراعة فيها الآن ولكن إذا انتشرت بشكل متفرق وفي حبيبات صغيرة جدا فهي مناسبة الآن للبدء بالزراعة.

الكاتب: مريم علاء

 

- إعلانات -