تعليمات خطوة بخطوة وارشادات ونصائح وطرق حول كيف تعمل اي شيء ببساطة

تعليمات تسوق الساعات واختيار الملائم منها حسب المظهر

كيفية اختيار الساعات الملائمة للشخصية والمظهر

الساعات قطعة أساسية من أكسسواراتك لا يمكن الاستغناء عنها، وهي مناسبة للرجال والنساء، لذلك نتحدث في هذا المقال عن كيفية تسوق الساعات وأسعارها.

0 940

تسوق الساعات يلقى رواجا واسعا سواء في المحلات التجارية أو على الإنترنت، فالساعات من الأكسسوارات المهمة لإضافة لمسة جمال وأناقة ومعرفة الوقت، فعلى الرغم من انتشار الهواتف الجوالة واحتوائها على ساعة، إلا أن ساعة اليد لا تزال تحتفظ برونقها الخاص وجاذبيتها المعهودة، هذا غير أنها من أكثر الهدايا الشائعة بين الناس والملائمة لكل الأشخاص والظروف والمناسبات. ظهرت فكرة الساعة المحمول في القرن السادس عشر، وقبل وجود ساعات اليد، كانت تنتشر ساعات الجيب، وبدأت صناعة ساعة اليد عند احتياجها في ساحة الحرب، وكانت بداية ظهورها للرجال فقط، ثم بدأت النساء ترتديها في فرنسا أول مرة عام 1912 وكانت مخصصة أيضًا للنساء العاملات فقط، وكانت صناعة الساعات تتم بشكل يدوي صعب ومعقد، وتباع بأسعار باهظة جدا، وتختلف الخامات المصنوعة منها ساعة اليد بين الستانلس ستيل، والبلاتينيوم، والتيتانيوم، والذهب الأبيض، والبلاستيك الذي يتم طلائه بالمعدن، ونظرًا اختلاف أنواع الساعات وأسعارها، فنقدم لك تعليمات تسوق الساعات وكيفية اختيار الساعة المناسبة.

ماذا تحتاج لتنفيذ هذه التعليمات؟

  • تحديد المبلغ المناسب للشراء.
  • التسوق في المحلات التجارية أو من خلال الإنترنت.
  • تحديد هدف شراء الساعة.
  • الاطلاع على مواقع التوكيلات.
  • معرفة مواعيد التخفيضات.

- إعلانات -

أنواع الساعات تبعًا لسعرها

تسوق الساعات أنواع الساعات تبعًا لسعرها

أثناء تسوق الساعات ستجد أن أسعارها تتراوح بين الثمين والغالي والرخيص، وفقًا للمادة الخام المصنوعة منها والماكينة، فهناك ساعات الدرجة الأولى وقد يصل سعرها إلى 600 دولار أو أكثر، وتكون تلك الساعات مرصعة بالذهب أو الماس، ويرتفع السر بارتفاع جرامات المعدن النفيس المستخدمة ويرتدي تلك الساعات رجال الأعمال الأثرياء والفنانين والأغنياء عامة. وتوجد ساعات الدرجة الثانية وتتراوح سعرها بين 60 دولار إلى 600 دولار، تكون تلك الساعات جيدة الخامة والماكينة، ومصنعة لتعيش فترة مناسبة، وتكون تلك الساعات مناسبة للقاءات العمل والمناسبات الاجتماعية ولن تحتاج أكثر من واحدة على أي حال.

أما ساعات الدرجة الثالثة فتكون أقل من 60 دولار، وهي مصنوعة للزينة في الغرض الأول، تستمر في العمل لفترة معقولة لكن أقل من ساعات الدرجة الثانية، وأثناء شرائك للساعات من الممكن أن تشتري أكثر من واحدة من ذلك النوع، فهي مناسبة للمواعيد اليومية، ولقاءات الأصدقاء.

عليك الأخذ في الاعتبار أن الأسعار الموضحة قد تختلف تبعًا لعملة بلدك وللسوق التجاري، لذلك يعد السعر الموضح مجرد متوسط، وقبل الشراء يجب مراجعة الأسعار من البائع مباشرة أو من أحد مواقع البيع.

اختيار الساعة المناسبة

تسوق الساعات اختيار الساعة المناسبة

عند تسوق الساعات وقبل اتخاذ أي خطوة في الشراء أو في البحث حتى، عليك أن تحدد مقدار المال الذي ستدفعه، وذلك تبعا لأسعار الساعات السابق ذكرها، فبالطبع إن كنت ستشتري ساعة واحدة فعليك اختيار ساعة معدن لأن فرص بقائها سليمة أكثر من فرص الساعة الجلد المعرضة للتآكل، كما أن لون الساعة المعدن سيكون مناسبًا لأي لون آخر وأي نمط ملابس تعتمده، أما الساعة الجلد فستكون مقيدًا بلونها، وحينها ستكون الساعة من الدرجة الثانية مناسبة لك. أما إن كنت محبًا للتغيير والتنوع، وترغب في شراء أكثر من ساعة، وأكثر من لون، فحينها ستكون الساعة من الدرجة الثالثة هي الحل الأمثل والأوفر، بالطبع هذه ليست قاعدة، عليك فقط أن تلائم أموالك مع رغباتك، وتقتصد في نفس الوقت تبعًا لنمط حياتك.

إن كنت محتارًا بين الساعة المعدن أو الساعة الجلد، فعليك ملاحظة أن الساعة الجلد تعكس انطباعا بأنك شخص مريح، وتعكس الساعة المعدنية انطباعا بأنك شخص جاد في قراراته، وإن كانت ظروف عملك تقتضي عليك العمل مع الآلات الحادة، فستكون الساعة المدنية ملائمة أكثر، وإن كان عملك مكتبيا فالاختيار المناسب هو الساعة الجلدية.

الساعة الكلاسيكية

تسوق الساعات الساعة الكلاسيكية

تميز هذه الساعة بأرض من السيراميك أسود اللون، وقد يكون مصمتا أو محفورا عليه أشكال بسيطة بتصميم أنيق، تكون هذه الساعة بسيطة النمط وفي نفس الوقت راقية، يكون سوار الساعة من الجلد المدبوغ، أو بلون الشوكولاتة، أو باللون الأسود عالي الفخامة، المصنوع من جلد التمساح، وإن كانت السوار معدنيا فاحرص على جعله ملائما لأزرار القميص ومدبس البذلة، وتكون علبة الساعة رفيعة لا يزيد قطرها عن 40 سم، ومنها المستطيل أو المستدير.

جسم الساعة

تسوق الساعات جسم الساعة

يتكون من أرض الساعة، وجه الساعة، سوار الساعة، وأثناء تسوق الساعات عليك أن تكون مقتنعا بالأجزاء الثلاثة.

أرض الساعة

وهي المنطقة المرسوم عليها الأرقام ومثبت بها العقارب، إن كنت ترغب في شراء ساعة عملية فسيكون لا بأس أن تشتري ساعة يكون لون عقاربها مختلفًا عن لون أرضها، أما إن كنت ترغب بساعة رسمية فالتقارب بين لون العقارب والأرض سيكون أفضل كثيرًا.

وجه الساعة

وهو الوجه الزجاجي الخارجي، وقد يكون مصنوعًا من الياقوت وهو الأغلى ثمنًا لأنه غير قابل للكسر أو الخدش، وهناك الوجه المصنوع من الزجاج المعدني ويكون أرخص من الياقوتي وهو مقاوم للخدش، بينما يكون الوجه المصنوع من الزجاج البلكسي رخيص الثمن لكن غير مقاوم للكسر أو الخدش.

سوار الساعة

وهو إما أن يكون معدن أو جلد، وعادة يكون السوار المعدني أغلى من الآخر المصنوع من الجلد.

تسوق الساعات عبر الإنترنت

تسوق الساعات تسوق الساعات عبر الإنترنت

من الأفضل عند تسوق الساعات عن طريق الإنترنت، أن تختار موقعًا معروفًا مراجعاته جيدة وموثوق به، مع الاهتمام بنوع الساعة والموزع في بلدك، حتى لا تتعرض للاحتيال، ويُفضل أن تجربه في منتج أقل تكليفًا لتجربته والاطمئنان له، ومعرفة الأخطاء المحتملة وتجنبها.

وأثناء الاختيار عليك الانتباه جيدا لبعض المقاسات، أولا قياس سوار الساعة حتى يكون ملائما لعرض معصمك فلا يكون صغيرا أو واسعا، ثانيًا عرض وجه الساعة حيث لا يكون كبيرًا جدا أو صغيرًا بالنسبة لمعصمك، ويُقاس وجه الساعة بالملم، فهناك ما يكون عرضه 28 ملم ويكون للسيدات في الأغلب، أو من 29 إلى 38 وتكون مناسبة لأغلب الرجال، والمقاسات فوق 38 ملم تكون كبيرة، والأكبر من 44 ملم تكون كبيرة جدا أو ضخمة.

نصائح عامة عند الشراء

  • عند تسوق الساعات من الأفضل أن تختار وقت التخفيضات أو العروضات، وذلك لتقليل المصروفات، والتمتع بمزايا العروضات، ويمكنك متابعة ذلك الوقت من مواقع الشراء، أو مواقع الساعات نفسها، أو بالتردد على المحلات المعروفة وسؤالها.
  • تأكد من وجود مركز صيانة تابع لتوكيل ساعتك محليًا، حتى تستطيع علاج الأعطال الواردة وبقطع غيار أصلية بعيدا عن جشع البعض، ولضمان عدم تعرضك للاحتيال أو السرقة.
  • قبل خروجك من المحل، تأكد أن كل الأوراق الخاصة بالساعة موجودة، وخاصة الضمان، وراجع السعر الذي دفعته مع السعر الموجود في الفاتورة.
  • المظهر العام ضروري في سوق العمل، والساعات من أول الأمور التي ينظر إليها صاحب العمل أو زملائك حتى، وفي المناسبات العائلية تكون هيئتك محط الأنظار. وعلى الرغم من الاهتمام بالمظهر أو الحكم بناء عليه، تصرف غير ناضج، إلا أن هذا ما يحدث بالفعل، فلا مانع من الظهور بصورة جيدة بعيدًا عن الإهمال أو التكلف أو الاستعراض.

- إعلانات -